حمدالله يُكذِّب مدرب المغرب

نفى المغربي عبدالرزاق حمدالله، مهاجم فريق النصر السعودي، ما قاله المدير الفني لمنتخب بلاده، البوسني وحيد خليلوفيتش، عن أن حمدالله طلب عدم دعوته إلى المنتخب مرة أخرى.

وأوضح المهاجم المغربي عبر حسابه الشخصي في “أنستقرام”، أنه لم يتلقى أي دعوة من المدرب أو من الاتحاد المغربي قائلا:” أريد تكذيب كل الأخبار التي تقول أني رفضت المنتخب الوطني المغربي، فأنا أصلا لم أتلقى أي دعوة لا من المدرب ولا من الجامعة المغربية”.

وكان خليلوفيتش مدرب منتخب المغرب قال في مؤتمر صحفي، الأربعاء، 9 أكتوبر: “لحمدالله سلبيات وهي انفلات أعصابه وحصوله على إنذارات وهو أمر غير مرحب به داخل المنتخب، واللاعب طلب من المساعد مصطفى حجي عدم الاعتماد عليه مستقبلاً”.

ويتواصل مسلسل الخلافات بين الهداف المغربي ومنتخب بلاده منذ نهائيات كأس إفريقيا 2019 في مصر حيث تم استبعاده حينها من قبل الفرنسي هيرفي رينارد مدرب المغرب في ذلك الوقت.

وبرر الاتحاد المغربي حينها سبب استبعاد حمدالله بالإصابة حيث أصدر بياناً أكد فيه أن الفحوص الطبية بينت تعرض حمدالله لإصابة على مستوى الظهر والورك، ولن يستطيع إتمام المعسكر وبالتالي عدم المشاركة في البطولة المرتقبة.

في حين أشارت مصادر أخرى إلى غضب حمدالله بعد أن دخل في مشادة مع زميله بالمنتخب فيصل فجر بسبب تسديد ضربة جزاء خلال مباراة المغرب وجامبيا الودية، ليغضب مهاجم النصر بشدة من وقوف زملائه بالفريق مع فجر على حسابه.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More