إشادة كبيرة بموقف بيلسا أمام أستون فيلا

نال الأرجنتيني مارسيلو بييلسا المدير الفني لفريق ليدز يونايتد، الذي ينشط في دوري الدرجة الأولى لكرة القدم بإنجلترا (دوري البطولة الإنجليزية)، إشادة بالغة بتصرفه المثير وغير المعتاد في مباراة فريقه أمام أستون فيلا أمس الأحد في ختام مباريات المرحلة الخامسة والأربعين قبل الأخيرة بالمسابقة.

وفضل بييلسا الناحية الأخلاقية والروح الرياضية على النتيجة حيث سمح للفريق المنافس بتسجيل هدف في مرمى فريقه حفاظاً على الروح الرياضية.

وكان ليدز افتتح التسجيل في وسط الشوط الثاني من المباراة عندما كان أحد لاعبي أستون فيلا مستلقياً على أرض الملعب للإصابة فيما كان لاعبو أستون فيلا يطالبون بتوقف اللعب لعلاجه.

ووسط موجة الغضب التي اجتاحت لاعبي أستون فيلا والجماهير، طالب بييلسا لاعبيه بالتوقف تماما في أماكنهم والسماح للاعبي أستون فيلا بتسجيل هدف التعادل بعد هدف ليدز مباشرة.

وذكرت صحيفة “ذي تايمز” البريطانية : “بييلسا منح اللعبة محاباة رائعة… المدرب الأرجنتيني جلب العافية للكرة الإنجليزية المجنونة”.

ووجه الفرنسي آرسين فينجر المدير الفني السابق لأرسنال الإنجليزي شكرا كبيرا لبييلسا على هذه “اللفتة النبيلة” .

وقال فينجر في تصريحات إعلامية : “يلعبون من أجل العودة للدوري الإنجليزي (الممتاز)… العالم كله سينظر لهذه اللفتة النبيلة”.

وانتقد فينجر فريق أستون فيلا مشيراً إلى أن لاعبيه المحترفين كان يجب ألا يتوقفوا عن اللعب بعد سقوط زميلهم مصابا خاصة مع مواصلة ليدز للعب.

وذكرت صحيفة “ذي تلجراف” البريطانية : “ليدز استفاد من توقف لاعبي أستون فيلا عن اللعب. أستون فيلا كان المخطئ في هذا… كان يجب ألا يتوقف أستون فيلا عن اللعب. لم تكن إصابة زميلهم في الرأس، كما أن الحكم واصل اللعب ، وكان الأفضل للجميع أن يواصل الفريقان اللعب”.

وأشادت الصحيفة بتصرف بييلسا لكنها تركت الباب مفتوحا أمام الآراء حول مدى صحة هذا التصرف ووصفت الوضع بأنه “منطقة رمادية”.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. AcceptRead More