توتنهام يعلن تأجيل افتتاح ملعبه الجديد

لن ينتقل توتنهام هوتسبير، إلى ملعبه الجديد حتى مارس المقبل على أقل تقدير، بعدما أعلن النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز، عن خوض مزيد من المباريات في ويمبلي.

وستقام مباريات توتنهام على أرضه أمام واتفورد في 30 يناير الجاري، ونيوكاسل يونايتد في الثاني من فبراير المقبل، وليستر سيتي في العاشر من الشهر ذاته، وكذلك مواجهته في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا أمام بروسيا دورتموند في 13 فبراير على ملعب ويمبلي.

وكان من المقرر افتتاح الملعب الجديد، الذي بني في مكان ملعب توتنهام القديم وايت هارت لين ويسع 62 ألف متفرج، في سبتمبر الماضي لكن سلسلة من التأجيلات أخرت موعد الافتتاح.

واعتذر مسؤولو النادي للجماهير مرة أخرى عن هذا التأجيل الجديد، وقال النادي في بيان، إن الشهر الماضي شهد العديد من الأعمال الفنية المتعلقة بالتجهيزات واختبار المباني. وفقا لرويترز.

وتابع: “نتواصل الآن مع المقاولين وجهاز مراقبة أعمال البناء في المنطقة للوقوف على المواعيد الخاصة بالتسليم”.

وقال دانييل ليفي رئيس توتنهام: “أتوجه بالاعتذار لجماهير النادي وأشكرهم على صبرهم المتواصل، سنطلب الآن من الجهات المعنية وضع مواعيد لاختبار المباني والمنشآت، والكشف عن المزيد من المعلومات في غضون أسبوعين أو ثلاثة”.

وإذا نجح توتنهام في التقدم للدور الخامس في كأس الاتحاد الإنجليزي وأوقعته القرعة في مواجهة على أرضه في 16 أو 17 فبراير المقبل، فإن هذه المباراة ستقام أيضا على ويمبلي.

وسيخوض توتنهام مباراته الأولى على أرضه في مارس المقبل، أمام الغريم أرسنال.

ويملك توتنهام إمكانية لعب جميع مبارياته المتبقية على أرضه في ويمبلي، إذا دعت الضرورة لذلك، لكن الكثير من مشجعيه ضاقوا ذرعاً من السفر إلى ملعب ويمبلي.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More