60 ألف مشجع يحتفلون مع لاعبي ريفر بليت بكأس كوبا ليبرتادوريس

امتلأت مدرجات ملعب مونيومنتال معقل فريق ريفر بليت الأرجنتيني بالمشجعين الذين احتفلوا بتتويج فريقهم بكأس مسابقة كوبا ليبرتادوريس على حسابه غريمه بوكا جونيورز، بعدما حرموا من استضافتها الشهر الماضي.

واستقبل 60 ألفًا من المشجعين لاعبي ريفر بليت ، الذين وصلوا الأحد على متن حافلة من طابقين، وهم يهتفون احتفالا بفوز فريقهم باللقب الرابع في تاريخه، وذلك بعد أسبوعين من فوزهم بنتيجة 3-1 على غريمهم في إياب الدور النهائي الذي أقيم على ملعب سانتياجو برنابيو في مدريد.

وبعد التعادل 2-2 في ذهاب النهائي على ملعب بوكا جونيورز في 11 نوفمبر، كان الإياب مقررا في 24 منه على ملعب مونيومنتال التابع لـ ريفر بليت ، إلا أنه وقبيل الموعد، تعرضت حافلة بوكا لاعتداء من مشجعي ريفر وهي في طريقها إلى الملعب.

ودفع ذلك إلى تأجيل المباراة بداية ومن ثم نقلها إلى أرض محايدة في مدريد، على رغم معارضة الفريقين اللذين تواجها لأول مرة في نهائي كوبا ليبرتادوريس.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More