اختبار سهل لريال مدريد اليوم في كأس ملك إسبانيا

يستضيف فريق ريال مدريد نظيره ميليا فى إختبار سهل بإياب دور الـ32 لكأس ملك إسبانيا على ملعب سانتياجو برنابيو، متسلحا بالفوز ذهابا برباعية نظيفة.

وعقب السقوط المُهين ضد إيبار بثلاثية نظيفة فى الدورى الأسبانى، إستطاع سانتياجو سولاري مدرب ريال مدريد أن يعود بالملكى إلى سكة الإنتصارات والعودة إلى حيث بدأ، بعد أن حقق الفوز فى أول 4 مباريات وعاد مجددا بعد صدمة إيبار، بتحقيق فوزين معنويين ضد روما بهدفين نظيفين فى الجولة الخامسة لدور المجموعات بدورى الأبطال وحسم بطاقة التأهل إلى دور الـ 16 من البطولة القارية بالإضافة ثم الإنتصار على فالنسيا بثنائية بالجولة الـ 14 من الليجا.

وفي باقي مباريات اليوم يلتقى ليفانتي مع لوجو، وإسبار مع سبورتنج خيخون، وهويسكا مع أتلتيك بيلباو، وريال بيتيس مع راسينج سانتاندير.

من جانبه، كشف الأرجنتيني سانتياجو سولاري المدير الفني للريال فى مؤتمر صحفى أمس، أن فريقه قدم مستوي طيب في لقاء الذهاب ضد ميليا بدور الـ32 لكأس إسبانيا، ولعب مباراة رائعة ، مع نتيجة كبيرة وأداء مميز، متمنيا أن يكون هناك عرض رائع في لقاء العودة مع تواجد الجماهير، وحذر لاعبيه من الاستهانة بالخصم أو التراجع أمام المنافس المغمور”.

وعن وضع ايسكو؟ قال مدرب الريال، “هناك 24 لاعباً في الفريق وأراهم يعملون بكثافة وحماس، أنا لا أؤمن بوجود لاعب لا يمس، لم أصدق ذلك عندما كنت لاعباً، كل لاعب قابل للمس و النقاش حوله، ما يتعين على اللاعبين فعله هو تقديم الأفضل لأنفسهم قبل ناديهم، إذا وضعت تركيزي على لاعب واحد لا يلعب بالتشكيلة، فسوف احصل دائمًا على شخص يسألني عنه”.

وأضاف قائلا: “لن يلعب بتشكيلتي أي لاعب فقط لأجل اسمه ، العمل هو فقط ما احكم من خلاله” ، مضيفا، “أشعر أنني اسباني بنفس القدر الذي أشعر به أنني أرجنتيني، هناك إصابات ، هناك أوقات سيئة، مهمة المدرب هي التمييز ومحاولة عدم التصرف بشكل خاطئ.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More