تعليق رئيس مجلس الأمة الكويتي على الطعن بذمته المالية والتربح من المنصب

هكذا علق رئيس مجلس الأمة الكويتي على الطعن بذمته المالية والتربح من المنصب

علق رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، على الاتهامات والطعن بذمته المالية إلى جانب اتهامه بالتربح من منصبه الرسمي.

رد رئيس مجلس الأمة الكويتي على الاتهامات

وقال رئيس مجلس الأمة الكويتي عبر سلسلة تغريدات في حسابه بتويتر: “ما يتم تصويره بشأن قيامي بتقديم شكاوى ضد مغردين هو أمر غير صحيح.. لكنني تقدمت بشكوى ضد اعضاء المكتب السياسي لحركة العمل الشعبي (حشد) على خلفية البيان الذي اصدره المكتب (بتاريخ 2020/2/20)، وعلى من أعاد نشر البيان، والذي طعن صراحة بذمتي المالية وبالتربح من منصبي كرئيس لمجلس الأمة، وهي ادعاءات لو صحت لوجب محاسبتي عليها”.

اللجوء إلى القضاء

وتابع:” ولعلّي بهذه الشكوى التي تقدمت بها انطلاقا من حقي في اللجوء إلى القضاء كما رسمتها المادة ١٦٦ من الدستور، أفسح المجال لهم لإثبات ما ادعوه بحقي أمام القضاء العادل.. والبيّنة على من ادعى”٠

توجيه الانتقادات

وأضاف الغانم:” ولعل من نافل القول التأكيد على أن الطعن بذمتي المالية والادعاء بأمور تدخل في صميم سمعتي الشخصية، أمر، وحرية الرأي وانتقاد عملي السياسي والبرلماني امر آخر.. لذا اقتضى التوضيح والتنويه”.

 

اترك تعليقاً