متحدث “التجارة” يعلن إغلاق 60 منشآة تجارية في الرياض

قال المتحدث الرسمي لوزارة التجارة عبدالرحمن الحسين إلى أن الوزارة واستشعارًا لأهمية المرحلة وضرورة دعم الطلاب لاستكمال رحلتهم التعليمية،فقد أطلقت وزارات: التجارة والاتصالات والتعليم وهيئة الاتصالات مبادرة العطاء الرقمي (كلنا عطاء) لإنجاح العملية التعليمية عن بعد بشراكات مميزة مع القطاع الخاص ممثلاً في شركات الاتصالات و 30 منشأة تجارية كبرى.
وأضاف أن مبادرة العطاء قدمت خصومات على الأجهزة التقنية وباقات الاتصال للطلاب والطالبات وصلت إلى 50% وشملت أكثر من مليون و 400 ألف جهاز: (لاب توب، تابلت، جهاز مكتبي، ماسح ضوئي، طابعة) وغيرها , مؤكدا أن جميع الأجهزة التي يتم شراؤها عبر هذه المبادرة وغيرها ينطبق عليها شروط ضمان المنتج بمدة لا تقل عن سنتين.
وبين الحسين أن تم التنسيق مع كبار الموردين ومنافذ البيع لتوفير خيارات متعددة من أجهزة الحاسب الآلي والأجهزة اللوحية، وبأسعار مناسبة تكون في متناول الجميع.
وأشار الى أنه ضمن الجهود المشتركة لحماية المستهلك، أغلقت أمانة منطقة الرياض أمس 60 منشأة تجارية في (حراج الكمبيوتر)، كما أغلقت وزارة التجارة وغرّمت في وقت سابق 20 منشأة تجارية في نفس السوق، والهدف حماية المستهلك من الغش والتلاعب، مبينا أن الجولات الرقابية لوزارة التجارة مستمرة في جميع مناطق المملكة على محلات بيع الأجهزة للتحقق من عدم وجود مخالفات، ومنع أي عمليات احتكارية أو تلاعب بالأسعار. وأفاد أنه يتم بشكل مستمر التنسيق مع الهيئة العامة للمنافسة لإيقاع العقوبات النظامية بحق المخالفين، وفي حال ثبت تلاعب منشأة في سلعة أو منتج وقيامها بإيهام المستهلك بأنها تمر بأزمة، فإن الغرامة تصل إلى 10% من المبيعات السنوية، أو 10 ملايين ريال، أو 3 أضعاف الأرباح المتحققة من التلاعب بالسعر.

اترك تعليقاً