فرنسا تعلن حالة الطوارئ بسبب تفشي فيروس كورونا

أعلنت الحكومة الفرنسية، الأربعاء، حالة الطوارئ في مجال الصحة العامة، إثر الأرقام القياسية في أعداد مصابي فيروس كورونا.
وقالت الحكومة، لدى إعلانها القرار في بيان، إن جائحة “كوفيد-19″كارثة صحية عامة تهدد صحة السكان وتبرر اتخاذ إجراءات صارمة، وفق “رويترز”.
وسجلت فرنسا، الثلاثاء، نحو 13 ألف إصابة بالفيروس، و8500 إصابة، الاثنين. وإزاء هذه الأرقام المقلقة، كان متوقعا أن تذهب حكومة الرئيس إيمانيول ماكرون نحو إجراءات صارمة لتدارك الموقف، وبدأت في بعضها قبل أيام.
وقال مسؤولون في الحكومة الفرنسية إن خيار إعادة فرض حظر التجول على بعض المدن الفرنسية غير مستبعد.
وتقول منظمة الصحة العالمية إن بريطانيا وفرنسا وروسيا وإسبانيا مثلت أكثر من نصف حالات الإصابة الجديدة في أوروبا في الأسبوع المنتهي في 11 أكتوبر الجاري.ووسعت الدول الأوروبية القيود الهادفة إلى احتواء الموجة الثانية من كورونا، متجاوزة الحياة الاجتماعية إلى إغلاق المدارس وإلغاء عمليات جراحية.

اترك تعليقاً