فتاة تتهم شقيقتها بالجنون للاستيلاء على أموالها.. ومحكمة إماراتية تغرمها

محكمة إماراتية

فرضت محكمة في العاصمة الإماراتية أبوظبي غرامة قدرها 50 ألف درهم (13.6 ألف دولار) على فتاة ادعت على شقيقتها الأكبر التي ربتها بأنها مصابة بمرض نفسي وتحاول الانتحار بهدف الاستيلاء على أموالها.

تفصيلا، أقامت الفتاة على شقيقتها دعوى فرز وتجنيب ادعت فيها بأنها مريضة نفسياً، وتحاول الانتحار، واستصدرت قراراً من قاضي الأمور المستعجلة بإدخالها للمستشفى للكشف عليها، وكان الهدف من ذلك الاستيلاء على أموالها.

واستانفت الشقيقة الأكبر قرار الحكم الصادر بحقها فور خروجها من المستشفى، وقضت محكمة أول درجة برفض الدعوى، وألزمت المدعية بالمصاريف والرسوم ومقابل أتعاب المحاماة.

وطعنت المدعية على الحكم، مؤكدة أن واقعة مرافقة شقيقتها الصغرى ”المستأنف ضدها“ لها إلى الخارج للعلاج التي استند إليها الحكم كانت للعلاج من مرض يتعلق بالعيون، وليس لمرض نفسي.

وأضافت أن واقعة معاناتها من الأفكار الوهمية ليست صحيحة، فيما ردت المستأنف ضدها على الاستئناف بمذكرة طلبت فيها تأييد الحكم المستأنف، وأرفقت مستندات للدلالة على اصطحابها للمستأنفة للعلاج خارج البلاد.

وأصدرت المحكمة قرار بقبول الاستئناف شكلاً في موضوعه بإلغاء الحكم، والقضاء بإلزام المستأنف ضدها بأن تؤدي للمستأنفة مبلغ 50 ألف درهم (13.6 ألف دولار) تعويضاً عن الضرر الذي أصابها جراء الإجراءات التي اتخذتها في مواجهتها تعسفاً، مع إلزام المستأنف ضدها بالمصاريف شاملة أتعاب المحاماة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *