بيان من الدفاع المدني بشأن سقوط شظايا صاروخ ووقوع إصابات طفيفة في نجران

بيان من الدفاع المدني بشأن سقوط شظايا صاروخ ووقوع إصابات طفيفة في نجران

أصدر  الدفاع المدني “بيانا” بشأن سقوط شظايا صاروخ ووقوع إصابات طفيفة في نجران.

سقوط صاروخ

صرّح نائب المتحدث الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة نجران النقيب عبدالله سعيد ال فارع، بأن رجال الدفاع المدني باشروا اليوم بلاغاً عن سقوط شظايا وبقايا اعتراض صاروخ بالستي أطلقته عناصر المليشيا الحوثية من داخل الأراضي اليمنية باتجاه مدينة نجران، وقد نتج عن سقوط الشظايا إصابات طفيفة بعدد من المدنيين، وقد باشرت الجهات المعنية تنفيذ الإجراءات المعتمدة في مثل هذه الحالات.

تمكنت قيادة القوات المشتركة للتحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” من اعتراض وتدمير صاروخ بالستي اطلقته المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باتجاه المملكة

اعتراض صاروخ بالستي باتجاه المملكة

صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العقيد الركن / تركي المالكي، بأنه وامتداداً لمحاولات تنفيذ العمليات الإرهابية من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية باستهداف المدنيين الأبرياء بمدينة (نجران) بعدد من الطائرات بدون طيار في (27 مايو 2020م) والعملية الإرهابية لاستهداف المدنيين الأبرياء بمدينة (خميس مشيط) بطائرتين بدون طيار في (01 يونيو 2020م)، فقد تمكنت – ولله الحمد- القوات المشتركة صباح اليوم السبت من اعتراض وتدمير صاروخ بالستي اطلقته المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران من محافظة (صعده) باتجاه مدينة (نجران) في محاولة متعمدة لاستهداف الأعيان المدنية والمدنيين الأبرياء بمدينة (نجران )، وقد نتج عن ذلك إصابة بعض المدنيين بإصابات طفيفة نتيجة سقوط شظايا الصاروخ البالستي.

صواريخ باليستي تستهدف الأعيان المدنية

وأوضح العقيد المالكي استمرار محاولات المليشيا الحوثية الإرهابية في استهداف الأعيان المدنية والمدنيين والمحمية بموجب القانون الدولي الإنساني بالصواريخ البالستية والطائرات بدون طيار باستهدافات متعمدة وممنهجة، حيث بلغ مجموع الصواريخ البالستية التي تم إطلاقها من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية باتجاه المملكة التي تم اعتراضها ولله الحمد (312) صاروخاً بالستياً.

حماية المدنيين الأبرياء

وأكد أن قيادة القوات المشتركة للتحالف ستتخذ وتنفذ الإجراءات الحازمة والصارمة لتحييد وتدمير هذه القدرات لحماية المدنيين الأبرياء من هذه الأعمال الإرهابية والمحاولات العبثية والهمجية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

 

اترك تعليقاً