المرصد: "قطر" تمول مرتزقة ليبيا

المرصد: “قطر” تمول مرتزقة ليبيا

أكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن غالبية المرتزقة السوريين الذين قدموا إلى طرابلس للانضمام إلى الميليشيات الليبية المسلحة باتوا مغرمين بالأموال التي تقدم لهم عبر الحكومة التركية وحكومة فايز السراج والتي قد تكون قادمة من قطر.

وقال المرصد إن المسلحين السوريين العائدين من جبهات القتال الليبية ينتظرون الفرصة للعودة مجددا إلى طرابلس بعد انتهاء عقودهم وحصولهم على الأموال، مؤكدا أن نحو 16 ألف مرتزق سوري وصلوا إلى ليبيا عاد منهم 5600 مسلح.

وبحسب إحصائيات المرصد، بلغت حصيلة القتلى في صفوف الفصائل الموالية لتركيا جراء العمليات العسكرية في ليبيا نحو 470، بينهم 33 طفلا دون سن الـ18، كما أن من ضمن القتلى قادة مجموعات ضمن تلك الفصائل.

وأشار المرصد إلى أنه لا يزال على الأراضي الليبية نحو 10 آلاف من عناصر الميليشيات السورية والتي تستعد للمشاركة في المعارك التي يدير دفتها الجيش التركي بهدف الهيمنة على حقول النفط الليبية وبسط السيطرة على مدينة سرت التي تعتبر الهدف الرئيسي لتركيا في الوقت الحالي.

ونوه بأن هناك المئات من المسلحين السوريين الذين يتجهزون للذهاب إلى قطر بهدف الالتحاق بمعسكرات تدريبية، دون أن يحدد المرصد وجهة هؤلاء المرتزقة بعد تلقيهم التدريبات.

ولفت إلى أن الفصائل المسلحة الموالية لتركيا تستغل ظروف المواطنين المعيشية المأساوية من أكراد عفرين وتجندهم للذهاب والقتال في ليبيا.

وتؤكد تقارير متطابقة أن الدوحة ساهمت في تمويل عمليات نقل المرتزقة، مشيرة إلى دور محوري لعبته شركة طيران كان قد أسسها القيادي السابق في الميليشيا الموالية لتنظيم القاعدة، عبدالحكيم بلحاج، الذي يوصف بأنه أحد أمراء الحرب الموالين لتركيا في ليبيا.

اترك تعليقاً