الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة المصرية "رجاء الجداوي" بعد حقنها بالبلازما

الكشف عن آخر تطورات الحالة الصحية للفنانة المصرية “رجاء الجداوي” بعد حقنها بالبلازما

كشف مصدر بمستشفى أبو خليفة للعزل الصحي بالإسماعيلية في مصر، عن الحالة الصحية للفنانة رجاء الجداوى، والتى تتواجد بالعناية المركزة إثر إصابتها بفيروس كورونا بعد حقنها ببلازما المتعافين.

استقرار الحالة الصحية للفنانة

وحسب صحيفة “اليوم السابع” قال المصدر أن حالتها مستقرة، عقب حقنها بمصل البلازما حسب بروتوكول اللجنة العلمية المشرفة على علاج مصابي فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، بوزارة الصحة والسكان. مضيفا أن الفنانة، لم يطرأ عليها أى جديد، وفى انتظار تحسن حالتها الصحية.
وأشار إلى أن الفنانة رجاء الجداوي، ما زالت داخل الرعاية فى الدور الأول للمستشفى، وحصلت على حقن البلازما، وما زالت على جهازCPAP ، ودرجة حرارتها 37 درجة، ونسبة الأكسجين فى الدم 97، والضغط والنبض مستقريين، ولا يستطيع أى طبيب تحديد وقت خروجها من الرعاية.

جانب من سيرة حياة رجاء الجداوي

يشار إلى أن رجاء الجداوي ودت في مدينة الإسماعيلية، ثم انتقلت إلى القاهرة برفقه شقيقها الأكبر «فاروق» للإقامة مع خالتها الفنانة تحية كاريوكا التي تولت رعايتهما. التحقت |بمدارس الفرانسيسكان بالقاهرة حيث تعلمت الفرنسية والإيطالية في سن مبكر. ثم عملت في قسم الترجمة بإحدى الشركات الإعلانية.
تزوجت من حارس مرمى النادي الإسماعيلي ومنتخب مصر الأسبق «حسن مختار» في 22 نوفمبر 1970. وأنجبت منه ابنتها أميرة.
فازت بجائزة ملكة جمال القطر المصري في عام 1958، وبعدها عملت عارضه أزياء. وفي نفس الوقت عرفت الطريق إلى الفن. من الأفلام التي مثلت بها دعاء الكروان، مثلت فترة الستينات والثمانينات، ولها مسرحيات خاصة مع عادل إمام مثل الواد سيد الشغال و الزعيم. وقد حصلت على «وشاح سمراء القاهرة» في كرنفال بحديقة الأندلس الذي حصلت من خلاله علي جائزة «ملكة حوض البحر المتوسط». وخاضت تجربة التقديم التلفزيوني من خلال برنامج تحت عنوان «اسألوا رجاء» مع الإعلامي عمرو أديب.

اترك تعليقاً