القبض على القيادي الإخواني محمود عزت مختبئا في القاهرة

محمود عزت

تمكنت الأجهزة الأمنية المصرية من القبض على محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام للإخوان المسلمين، مختبئا بإحدى الشقق السكنية بالتجمع الخامس في القاهرة.

مخططات التنظيم التخريبية

وقالت وزارة الداخلية خلال بيان: إنه عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا تم مداهمة الشقة وضبط الإخواني، حيث أسفرت عملية التفتيش عن العثور على العديد من أجهزة الحاسب الآلي والهواتف المحمولة التي تحتوي على البرامج المشفرة لتأمين تواصلاته وإدارته لقيادات وأعضاء التنظيم داخل وخارج البلاد، فضلا عن بعض الأوراق التنظيمية التي تتضمن مخططات التنظيم التخريبية.

سقوط القائم بأعمال المرشد العام للإخوان

وأضافت الداخلية: يعد القيادي الإرهابي المسؤول الأول عن تأسيس الجناح المسلح بالتنظيم الإخواني الإرهابي والمشرف على إدارة العمليات الإرهابية والتخريبية التي ارتكبها التنظيم بالبلاد عقب ثورة 30 يونيو 2013 وحتى ضبط، والتي كان من أبرزها حادث اغتيال النائب العام الأسبق الشهيد هشام بركات أثناء خروجه من منزله باستخدام سيارة مفخخة والتي أسفرت عن إصابة 9 مواطنين.

حقيقة هروب محمود عزت

كان عزت قد تولى منصب القائم بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان عام ٢٠١٣ بعد القبض على المرشد محمد بديع، وكان يشاع أنه هرب خارج مصر، وأنه موجود في فلسطين أو تركيا، فيما كان اعتقاله مفاجئا بأحد أحياء القاهرة.

 

 

اترك تعليقاً