“الصحة العالمية” تزف البشرى بلقاح كورونا “الواعد”

أكدت منظمة الصحة العالمية، الاثنين، ترحيبها بالنتائج التي أعلنتها شركتا “فايزر” و”بيونتيك”، التي أثبتت نجاح اللقاح الذي تعملان على تطويره ضد فيروس كورونا المستجد، لتؤكد المنظمة أنه من الممكن أن “يغير الوضع الوبائي للفيروس بحلول مارس 2021”.
وكانت شركتا “فايزر” و”بيونتيك” قد أعلنتا أن اللقاح ضد “كوفيد-19” الذي تعملان على تطويره “فعّال بنسبة 90 بالمئة”، بعد التحليل الأولي لنتائج المرحلة الثالثة من التجارب السريرية، وهي الأخيرة قبل تقديم طلب ترخيصه.
وقالت الشركتان في بيان مشترك، إنه جرى قياس “هذه الفعالية للقاح” عبر المقارنة بين عدد المشاركين الذين أصيبوا بفيروس كورونا المستجد في المجموعة التي تلقت اللقاح وعدد المصابين في مجموعة أخرى تلقت لقاحا وهميا، “بعد 7 أيام من تلقي الجرعة الثانية” و28 يوما من تلقي الجرعة الأولى.
وقال مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبرييسوس، في تغردية على تويتر: “نرحب بأخبار اللقاح المشجعة من (فايزر) و(بيونتيك).. ونحيي جميع العلماء والشركاء حول العالم، الذين يطورون أدوات جديدة آمنة وفعالة للتغلب على كوفيد-19”.

اترك تعليقاً