التعليم

التعليم تواصل ترحيل أكثر من 138 مليون كتاب مدرسي للإدارات في المناطق

تواصل وزارة التعليم ترحيل جميع الكتب المدرسية لإدارات التعليم في مناطق ومحافظات المملكة قبل بدء العام الدراسي الجديد 1442هـ، حيث التزمت الوزارة بالخطة الزمنية لعملية الترحيل رغم ظروف جائحة كورونا، وعمليات التطوير التي أجرتها على عدد من المقررات المدرسية، وذلك بإجمالي 138.659.146 كتابا مدرسيا لجميع المراحل الدراسية.

تصميم ومراجعة الكتب

وأنهت الوزارة تصميم ومراجعة واعتماد وطباعة 65.690.181 كتابا مدرسيا للمرحلة الابتدائية، و40.145.658 كتابا مدرسيا للمرحلة المتوسطة، و29.154.986 كتابا مدرسيا للمرحلة الثانوية، بإجمالي 134.990.825 كتابا مدرسيا لمدارس التعليم العام.

مدارس تحفيظ القرآن

كما أنهت طباعة 372.908 كتب مدرسية لمدارس تحفيظ القرآن الكريم، و894.774 كتابا مدرسيا لمدارس تعليم الكبار ومحو الأمية، و48.908 كتب مدرسية للعوق البصري (برايل)، كذلك طباعة 2.125.822 كتابا مدرسيا للمدارس العالمية، و89.639 كتابا مدرسيا لمدارس المملكة في الخارج، و72.630 كتابا مدرسيا للمدارس العربية بجيبوتي، إضافة إلى طباعة 27639 كتابا مدرسيا للطالب والأنشطة لمعاهد وبرامج التربية الفكرية في مختلف المراحل الدراسية، وإعداد أدلة إلكترونية للمعلّم في مختلف مسارات التربية الخاصة.

إجمالي المقررات المدرسية

وبلغ إجمالي المقررات المدرسية للفصل الدراسي الأول 612 كتاباً، جرى اعتمادها وطباعتها بالكامل، وذلك انطلاقاً من تحديد الاحتياجات من المقررات المدرسية بالتنسيق مع إدارات التعليم، واعتماد النسخ الفنية من الإدارة العامة للتجهيزات المدرسية، ومتابعة المطابع المعتمدة ومدى توفر كميات الورق للطباعة، واستخدام أجود أنواع الورق المعتمد، بالإضافة إلى الإشراف على عمليات الطباعة والتجليد والتغليف وفق الشروط والمواصفات الفنية المعتمدة، ومتابعة ترحيل الكتب المدرسية من المطابع للإدارات في مناطق ومحافظات المملكة، وتوريدها للمستودعات بالإدارات حتى وصولها للمدارس.

اترك تعليقاً