“آركو”: استهداف محطة توزيع المنتجات البترولية بجدة انتهاك للقانون الدولي الإنساني

أدانت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر (آركو)، العمل العدواني الذي استهدف محطة توزيع المنتجات البترولية بجدة، عادّة هذا العمل الإرهابي تجاوزاً على سيادة دولة، وتهديدًا لأرواح المدنيين وممتلكاتهم، وتهديدًا لمصدر الطاقة التي تستفيد منها شعوب عدة على مستوى العالم.
وأكدت الأمانة العامة أن هذا العمل انتهاك للمعاهدات والاتفاقيات الخاصة بالقانون الدولي الإنساني، وتحدٍّ صارخ للمجتمع الدولي – دولاً ومؤسسات -, مشيرة إلى أن هذه الجريمة إشارة تحدي للعالم بأسرة، وإصرار على التمادي في تهديد الأمن والاستقرار العالمي.
صرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف “تحالف دعم الشرعية في اليمن” العميد الركن تركي المالكي، أنه بالإشارة إلى البيان الصادر من وزارة الطاقة عن نشوب حريق في خزان للوقود في محطة توزيع المنتجات البترولية بمدينة جدة، فإنه ثبت تورط المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران بهذا الاعتداء الإرهابي الجبان، والذي لا يستهدف المقدرات الوطنية للمملكة وإنما يستهدف عصب الاقتصاد العالمي وإمداداته وكذلك أمن الطاقة العالمي.
وأوضح العميد المالكي أن هذا الاعتداء الإرهابي هو امتداد للأعمال الإرهابية باستهداف المنشآت النفطية في ( بقيق وخريص ) والتي تبنتها المليشيا الحوثية واثبتت الأدلة والبراهين تورط النظام الإيراني في تلك الهجمات الإرهابية باستخدام أسلحة نوعية إيرانية من نوع ( كروز وطائرات بدون طيار مفخخة ).
وبين العميد المالكي أن استهداف المدنيين والأعيان المدنية ومنها المنشآت الاقتصادية بطريقة ممنهجة ومتعمدة يخالف القانون الدولي الإنساني وقواعده العُرفية ويرتقي إلى جرائم حرب.
وأكد العميد المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تتخذ الإجراءات العملياتية اللازمة لحماية المدنيين والأعيان المدنية، وسيتم محاسبة العناصر الإرهابية المخططة والمنفذة لهذه العمليات العدائية والإرهابية ضد المدنيين والأعيان المدنية وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *